All categories
موضة وجمال
كل توانسة
احزاب تونسية
جمعيات وتحديات
عجائب وغرائب
مرحبا بكم على صفحات جريدة توانسة
مشاهير
دنيا الاقتصاد
جرائم
رياضة
تكنولوجيا
الساحة الجامعية
الملحق
   شؤون وطنية
   شؤون عربية
   شؤون دولية
الأخبار
   أخبار
   موسيقى
   مسرح
   سينما
   تلفزيون
   فنون تشكيلية
   منوعات
   ضيوف توانسة
   أدب
الام والطفل
بانوراما
   بانوراما
   آراء
   قراءات
دنيا السياحة
مساحات اعلانية
دراسات
توانسة بالخارج
سوق توانسة

ذئب داعشي أراد الفتك بملكة بريطانيا العظمى

Written by  قسم التحرير / متابعات
تاريخ النشر: 14 شباط/فبراير 2018
108 times
Rate this item
(0 votes)
ذئب داعشي أراد الفتك بملكة بريطانيا العظمى ذئب داعشي أراد الفتك بملكة بريطانيا العظمى

على وقع الصدمة والذهول، استمع القضاء البريطاني لاعترافات مرعبة لأحد "الذئاب المنفردة" التابعين لتنظيم داعش.

وتحدث الشاب الداعشي أمام محكمة بريطانية عن "قتل الملكة إليزابيث الثانية، ورئيس الوزراء السابق ديفيد كاميرون، واستهداف اليهود ومشجعي كرة القدم".

وهذه المرة الأولى التي يجري الحديث في بريطانيا عن استهداف للملكة أو التفكير باستهدافها، على الرغم من تسجيل حوادث دهس وطعن في محيط قصرها سابقاً، إضافة إلى أن قوات الأمن شددت الإجراءات المحيطة بالقصور الملكية في بريطانيا مؤخراً مع ارتفاع وتيرة الهجمات الإرهابية التي استهدفت المدنيين في أوروبا.

 

ملكة ذات شعبية واسعة

وتعتبر ملكة بريطانيا واحدة من رموز الدولة التي تحظى باحترام كل البريطانيين، كما تتمتع بشعبية واسعة جداً ولا تتدخل في السياسة ولا أعمال الحكم ولا في الخلافات التي تدب بين الأحزاب بين فترة وأخرى، كما أن ملايين السياح يقصدون قصرها سنوياً للزيارة والتقاط الصور التذكارية والتعرف على التقاليد الملكية وتاريخ العائلة الحاكمة في بريطانيا.

 

تصفية الملكة وكاميرون ومشجعي الرياضة

وبحسب القضية الجديدة التي بدأت محكمة بريطانية النظر فيها فإن شاباً داعشياً يُدعى عويس شيخي كان قد ناقش اغتيال ملكة بريطانيا وقتل رئيس الوزراء السابق ديفيد كاميرون، كما ناقش "الهجوم على اليهود في منطقة ستامفورد هيل وعلى مشجعي كرة القدم باستخدام رشاش من طراز إيه كي 47 لدى خروجهم من استاد توتنهام"، بحسب ما ذكرت جريدة "مترو" اليومية في تقرير.

وبحسب المعلومات التي تسربت عن القضية فإن شيخي يبلغ من العمر 38 عاماً، ويعمل سائقا لتوصيل الطلبات، وقد وصفته أجهزة الأمن بأنه "هادئ ومتدين ويسكن في شمال مدينة لندن".

إلى ذلك، أفادت المعلومات أن شيخي كان على اتصال مع رجل صومالي يدعى عبد الرحمن إدريس حسن في العام 2016، قبل أن يتم اعتقال حسن في شهر سبتمبر من ذلك العام بتهم تتعلق بالإرهاب.

وأظهرت التحقيقات مع حسن أنه أجرى اتصالات مع شيخي بخصوص تنفيذ هجمات إرهابية، واستخدموا برامج مشفرة في مراسلاتهم، من بينها "تيليغرام"، كما استخدموا وسائل إلكترونية أخرى في المراسلات ظهرت من المسوح التي أجريت على الكمبيوتر المحمول العائد لحسن.

 

Leave a comment

Template Settings

Color

For each color, the params below will be given default values
Yellow Green Blue Purple

Body

Background Color
Text Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction