تابعنا على فيسبوك

    
    محمد الناصر في كلمة إلى الشعب التونسي: ''سأعمل على إرساء السلم الاجتماعية ودعم الحوار والحفاظ على مكاسب تونس'' محمد الناصر في كلمة إلى الشعب التونسي: ''سأعمل على إرساء السلم الاجتماعية ودعم الحوار والحفاظ على مكاسب تونس''

    محمد الناصر في كلمة إلى الشعب التونسي: سأعمل على إرساء السلم الاجتماعية ودعم الحوار والحفاظ على مكاسب تونس

    By متابعات / شؤون وطنية / الجمعة, 26 تموز/يوليو 2019 11:37
    وات - أعلن رئيس الجمهورية المؤقت، محمد النّاصر، مساء امس الخميس، توليه مهامه الجديدة رئيسا للبلاد عقب إعلان وفاة الرئيس الراحل محمد الباجي قايد السبسي، وذلك وفق أحكام الفصلين 84 و85 من الدستور وأدائه اليمين الدستورية.
     
    وتعّهد الناصر (85 عاما)، والذي شغل منصب رئيس مجلس نواب منذ 2014، في كلمة توجه بها إلى الشعب وبثتها القناة الوطنية الأولى "بالعمل بأحكام الدستور، والالتزام بالحفاظ على استقلال تونس وسلامة ترابها واحترام دستورها و تشريعاتها".
     
    وقال رئيس الجمهورية الجديد إنه "سيكون رئيس جميع التونسيين دون استثناء أو تمييز"، وإنه "سيعمل على إرساء السلم الاجتماعية، ودعم الحوار بين مختلف الأطراف والحفاظ على المكاسب التي حققتها تونس"، حسب تعبيره.
     
    ودعا، في هذا الصدد، التونسيين والتونسيات إلى "وحدة الصف، ومزيد البذل و العطاء، وإعلاء قيمة العمل والأمل"، وهي قيمة "تصنع الثقة والمعجزات"، وفق قوله.
     
    من جهة أخرى، دعا الرئيس المؤقت، والذي تقلد عدة مناصب وزارية سياسية قبل الثورة وبعدها، آخرها انتخابه لرئاسة مجلس نواب الشعب في ديسمبر 2014، الأحزاب والمنظمات الوطنية والجمعيات الى "الثقة في مؤسسات الدولة والالتفاف حولها لتبقى تونس حرّة ومستقلة ومنيعة".
     
    كما طمأن الرئيس الجديد التونسيين قائلا "إن مؤسسات الدولة تعمل بانتظام ونجاعة وجاهزية تامة"، داعيا إلى "الحفاظ على أمن تونس ومكاسبها".
     
    وشدد في هذا الصدد على "أن الدولة مستمرة، وأن تونس مسيرتها مستمرة و إن غادرها اليوم الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي"، الذي توفي اليوم الخميس عن سن تناهز 93 عاما بالمستشفى العسكري بالعاصمة.
     
    وأثنى محمد الناصر، على الرئيس الراحل قايد السبسي، وعدّد مناقبه وخصاله قائلا "إنه وهب حياته لخدمة الشعب والوطن والدولة، وأنه أحد كبار بناة الدولة الوطنية وأحد ابرز رجالات تونس المستقلة قبل ثورة جانفي 2011 وبعدها".
     
    وترحم الناصر على روح الرئيس الراحل و توجه بالتعزية الى افراد عائلة الفقيد وإلى عموم التونسيين، قائلا "إن قايد السبسي سيبقى قدوة للأجيال الحاضرة والقادمة".
     
    وكان رئيس مجلس نواب الشعب، محمد الناصر، قد أدى في وقت سابق من نهار اليوم الخميس اليمين الدستورية ليتولى رسميا منصب رئيس مؤقت للجمهورية التونسية، وفق ما يقتضيه الدستور الذى ينص على أن "يتولى رئيس مجلس نواب الشعب بعد الشغور النهائي في منصب رئيس الجمهورية، فورا مهام رئيس الجمهورية بصفة مؤقتة لأجل أدناه خمسة وأربعون يوما وأقصاه تسعون يوما".
     
    وأدى الناصر اليمين خلال اجتماع مكتب مجلس نواب الشعب بعد ظهر الخميس بمقر البرلمان بباردو، على إثر تلقي البرلمان شهادة وفاة الرئيس السابق الباجى قايد السبسي، وإعلاما من الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين بالشغور النهائي في منصب رئيس الجمهورية، وذلك طبقا لأحكام الفصلين 84 و85 من الدستور.
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.