تابعنا على فيسبوك

    
    تونس: ندوة عالمية بعنوان "مخاطر التجاسر على الفتوى" تونس: ندوة عالمية بعنوان "مخاطر التجاسر على الفتوى"

    تونس: ندوة عالمية بعنوان "مخاطر التجاسر على الفتوى"

    By منصف كريمي / شؤون وطنية / الثلاثاء, 13 تشرين1/أكتوير 2020 12:34
    عبر تطبيقة زووم تنظّم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بتونس وبالشراكة مع عدد من المؤسسات العمومية الوطنية يومي 17 و18 أكتوبر الجاري ندوة عالمية بعنوان"مخاطر التجاسر على الفتوى".
     
     
    تفتتح الندوة في يومها الاول بتلاوة آيات بيّنات من الذكر الحكيم بصوت القارئ علي العجمي ثم يلقي للدكتور هشام قريسة رئيس جامعة الزيتونة كلمة الافتتاح الرسمي لأشغالها لتقدّم إثر ذلك الدكتورة منجية السوايحي مديرة مدرسة الدكتوراه مداخلة بعنوان"تنزيل مسألة مخاطر التجاسر على الفتوى في سياقاتها العلمية والوطنية اليوم"تليها مداخلة الدكتور منير رويس مدير المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة بعنوان"الفتوى مرآة لمجتمعها على كافة الأصعدة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية"ليقدّم إثر ذلك الدكتور عبد اللطيف بوعزيزي مدير المعهد العالي للحضارة الإسلامية بجامعة الزيتونة مداخلة عن"دور علوم الحديث في تأطير الفتوى"ومن جهته يقدّم الدكتور محمد الحبيب العلاني مدير المعهد العالي للعلوم الإسلامية بالقيروان مداخلة بعنوان" الفتوى في القرآن الكريم" تليها مداخلة الدكتور خالد الطرودي مدير مركز الدراسات الإسلامية بالقيروان عن"صعوبات الفتوى لغير الناطقين باللغة العربية".
     
    وبعد استراحة من خلال فاصل إنشادي بصوت المنشد الفلسطيني نصير عطاء تنتظم أشغال الجلسة العلمية الأولى: برئاسة الدكتور علي العشي ويقدّم خلالها الدكتور عبد المجيد النجار من جامعة الزيتونة التونسية مداخلة بعنوان"فقه التنزيل في الفتوى" ثم يقدّم الدكتور بولبابة حسين من جامعة الزيتونة مداخلة بعنوان"الفتوى أمانة فمن أداها على غير وجهها خانها" تليها مداخلة الدكتور إبراهيم عبد الله الأنصاري عميد كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر بعنوان "ترشيد الفتوى: مسؤولية المفتي والمستفتي"ثم يقدّم الدكتور علي العلوي من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة مداخلة عن"ضوابط الفتوى" ومن جانبه يقدّم الدكتور ماحي قندوز من جامعة تلمسان بالجزائر مداخلة عن"آداب المفتي " لتقدّم الدكتورة سماح بن فرح من المعهد العالي للحضارة الإسلامية بجامعة الزيتونة "نماذج من فتاوى معاصرة وبعض إشكالياتها".
     
    وخلال الجلسة العلمية الثانية لمساء يوم 17 أكتوبر الجاري وبرئاسة الدكتور  برهان النفاتي تقدّم الدكتورة حكيمة الحطري من جامعة فاس بالمغرب مداخلة بعنوان"علاقة الفتوى والنوازل في الفقه المالكي بالحفاظ على الوئام الاجتماعي" تليها مداخلة الدكتور أسعد سحمراني من جامعة الإمام الأوزاعي بلبنان بعنوان"الفتيا المجمعية هي الحل" ليتناول الدكتور ياسر نهاد ناظم النعيمي من الكلية التربوية بالعراق موضوع"مخاطر الإفتاء بغير علم" ومن جهتها تتناول الدكتورة  سهيلة مزبان حسن الساعدي من جامعة بغداد"شروط الفتوى" لتهتم الدكتورة سامية بن سعيد من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة"شروط المفتي".
     
    وخلال الجلسة العلمية الثالثة برئاسة الدكتور عبد الباسط قوادر يتناول الدكتور عمر بنعمر من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة موضوع"الفتوى بين التبعية والاستقلال" ليتناول الدكتور علي العشي وهو أستاذ بجامعة الزيتونة وأستاذ مشارك بكلية الشريعة بجامعة قطر موضوع"ضبط الفتوى وأثره على الخطاب الديني المعاصر" ومن جانبه يتناول الدكتور إبراهيم الشايبي من المعهد العالي للحضارة الإسلامية بجامعة الزيتونة موضوع"المتغيّر وأثره في تخصيب الذهنية الإفتائية" ليهتم الدكتور بلقاسم شتوان من كلية الشريعة والاقتصاد بجامعة الأمير عبد القادر بالجزائر بـ"الفتوى بين التشدّد والتيسير والاعتدال" ويتناول الدكتور نوفل جراد من وزارة الشؤون الدينية بتونس موضوع" تجاسر على الفتوى وهم امتلاك الحقيقة".
     
    وخلال اليوم الثاني والختامي للندوة تنتظم جلسة علمية رابعة برئاسة الدكتور محمد الشتيوي ويقدّم خلالها إلياس دردور من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة مداخلة عن "مخاطر التجاسر على الفتوى في البنوك الإسلامية" لتتناول الدكتورة منية العلمي من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة  موضوع"فتاوى الإرهاب بين التجاسر الجاهل والتجاسر العالم"ويبحث الدكتور نصير عطاء الله من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بفلسطين في"مسؤولية المفتي في معالجة قضايا العامة: الإفتاء في القدس نموذجا"ويتناول الدكتور محمد علي إسلم الطالب أعبيدي وهو أستاذ وباحث بمركز الموطأ للتعليم والدراسات بموريتانيا موضوع"الفتوى المعاصرة بين ضعف التأصيل وخطأ التنزيل: مقاربة نموذجية في ضوء فكر معالي الشيخ العلامة عبد الله بن بيه" ليهتم الدكتور يوسف عبد الله حميتو وهو أستاذ أصول الفقه ومقاصد الشريعة بمركز الموطأ وأستاذ مشارك بجامعة زايد ومحمد الخامس بـ"أبو ظبي" بموضوع"انضباط الفتوى وأثره على النظام العام" ومن جهته يتساءل الدكتور نور الدين النناش من المعهد العالي للحضارة الإسلامية بجامعة الزيتونة في مداخلته "هل بالإمكان تقنين الفتوى في تونس خارج ديوان الإفتاء؟".
     
    وبعد استراحة من خلال فاصل إنشادي تنعقد أشغال الجلسة العلمية الخامسة برئاسة الدكتورة حكيمة حطري وتقدّم خلالها الدكتورة رجاء العبدلي من كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بتونس 1 مداخلة عن"تطور الفتوى عبر العصور ومخاطر التجاسر عليها" تليها مداخلة نظيرتها من الكلية نفسها الدكتورة  ناجية أحمد عن"استقطاب الموحدين للفقهاء والصالحين المعاصرين لسنّ الفتوى التي تبيح لهم ضرب الخراج على كلّ القبائل من غير طائفتهم" ليقدّم من جهته الدكتور الصحبي بن منصور من المعهد العالي للعلوم الإسلامية بالقيروان مداخلة عن "الاختلاف في الفتوى بتونس خلال العهد الحفصي سبب في انقسام الإدارة والمجتمع وإجراءات السلطة الحفصية لتوحيد الفتوى"ومن جهته يقدّم الدكتور  محمد صابر الثابت من المعهد العالي لأصول الدين بجامعة الزيتونة مداخلة بعنوان"في الفتوى وقضايا العصر" ليبحث الدكتور الهادي الغيلوفي من مركز الدراسات الإسلامية بالقيروان في"السياقات التاريخية للفتوى بين النخب والعوام في الدولة الوطنية التونسية"ليتناول الدكتور ياسين كرامتي من مركز الدراسات الإسلامية بالقيروان في مداخلته "ديناميكية الفتوى بين القنوات الفضائية وهياكل الإفتاء: التراث الأثري أنموذجا" وتتوّج اشغال هذه الندوة برفع بيان ختامي ومجموعة من التوصيات من امضاء مقرّرتها العامة الدكتورة سنية الدريدي.
     
    وقد أفادنا الدكتور الصحبي بن منصور من المعهد العالي للعلوم الإسلامية بالقيروان كأحد المحاضرين ان هذه الندوة "تعدّ فعلا عالمية من حيث المعالجة والأهداف حيث تتفاعل مع قضية استسهال الفتوى في المنابر الإعلامية وفي المساجد لا سيما بعد أداء صلاة الجمعة إلى جانب مزالق الفتوى ومخاطرها في شتى القطاعات الحيوية في البلاد... ولما كان الإفتاء هو إيجاد حلول في ضوء أحكام الشرع لقضايا الأفراد خاصة والمجتمع عامة فإنه من الأهمية بمكان المراهنة على سبل تطويره وتعميق الوعي به وتعميم الفائدة منه".
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.