All categories
موضة وجمال
كل توانسة
احزاب تونسية
جمعيات وتحديات
عجائب وغرائب
مرحبا بكم على صفحات جريدة توانسة
مشاهير
دنيا الاقتصاد
جرائم
رياضة
تكنولوجيا
الساحة الجامعية
الملحق
   شؤون وطنية
   شؤون عربية
   شؤون دولية
الأخبار
   أخبار
   موسيقى
   مسرح
   سينما
   تلفزيون
   فنون تشكيلية
   منوعات
   ضيوف توانسة
   أدب
الام والطفل
بانوراما
   بانوراما
   آراء
   قراءات
دنيا السياحة
مساحات اعلانية
دراسات
توانسة بالخارج
سوق توانسة

جمعيات وتحديات

في اطار مساهمة المجتمع المدني في تأثيث المشهد الثقافي بولاية جندوبة ومن منطلق دوره كفرع جهوي للجمعية التونسية للثقافة الشعبية بالجهة تقدّم هذا الفرع الذي يرأسه الاستاذ منصف كريمي بمشروع ثقافي للدعم ضمن برامج منح التشجيع على الابداع الادبي والفني بوزارة الشؤون الثقافية ومن خلال مشروع بعنوان "مدونة التراث الشعبي بولاية جندوبة" وفي اطار مبادرة تنصهر ضمن البرامج الفنية والتوثيقية البحثية التي تهدف الى ابراز الخصوصيات الثقافية المحلية وخاصة منها المتعلّقة بالذاكرة الجماعية.

احياء للذكرى 60 لأحداث ساقية سيدي يوسف نظمت مؤخرا وبفضاء الثقافي "السحبي المسراطي "بالكاف جمعية الاندماج يوغرطة للاندماج المغاربي ندوة بعنوان"شهادات المجاهدين ومطالب الاجيال" توّجت باعادة لجنة صياغة التوصيات برئاسة الدكتور العربي الزبيري مجموعة توصيات ندوة"الاستثمــار في الشـــريط الحـــدودي"التي نظمتها خلال السنة الماضية جمعية الاندماج يوغرطة للاندماج المغاربي بالتعاون مع لجنة الاستثمار والتعاون الحدودي لولاية الكاف حيث انه بعد سرد ومناقشة مجموع الأفكار التي تفضل بها المشاركون لاحظت لجنة صياغة التوصيات تقاربها الشديد مع توصيات ندوة"الاستثمــار في الشـــريط الحـــدودي"التي انتظمت  في السنة الماضية كما لاحظت أيضا ان هذه التوصيات لم تتحقق رغم دقتها ووجاهتها معتبرة أن الخلل ليس فيها بل في عدم تنفيذها لذا قررت اللجنة الإبقاء عليها ودعوة القائمين على الجمعية مزيد بذل الجهد لشرحها وتوسيع التواصل مع الأطراف الفاعلة من إدارة ومجتمع مدني ورجال الاعمال والفكر سعيا نحو التحسيس بتنفيذها وجاء في توصياتها اعتبار يوم 8 فيفري 2017 بداية الإعداد للإحتفال بالذكرى 60 لأحداث ساقية سيدي يوسف (8 فيفري 2018) بمعنى تأكيد الإنجاز وتحقيق الاستثمار وتوسيع "لجنة الاستثمار والتعاون الحدودي" المنبثقة عن جلسات ولاية الكاف الى ولايتي سوق أهراس وتبسة، كلجنة مشتركة محلية، تحت إشراف الولاة الثلاثة ومتابعة سير تهيئة المعبرين الحدوديين بالتعاون مع الديوان القومي للمعابر الحدودية البرية ووزارة التجهيز والتهيئة العمرانية وتقريب المعابر الجزائرية التونسية لتسهيل التنقل وإجراءات السفر خاصة لرجال الأعمال وتوأمة الولايات الثلاث اي  سوق أهراس، تبسة و الكاف لتكون نواة حقيقية للتواصل عبر الحدود وذلك في مجالات التعليم والصحة والبحث العلمي  والغرف المهنية وغيرها مع الدعوة لبعث مسلك سياحي عابر للحدود ينطلق من البحر من القالة وطبرقة الى برج الخضراء- الدبداب- غدامس جنوبا حيث يلتقي البلدان الثلاث الى جانب تأكيد إعادة تهيئة خط السكة الحديدية الرابط بين ولايات الكاف وتبسةوسوق أهراس وبعث خطوط نقل جماعي جديدة بغية تسهيل وترشيد وتطوير التبادل التجاري وتنقل الأشخاص.

احياء للذكرى الستين لأحداث ساقية سيدي يوسف النضالية تنظّم جمعية يوغرطة للاندماج المغاربي التي يرأسها الاستاذ مقداد إسعاد وبالتعاون مع ولاية الكاف وقنصلية الجزائر بالكاف وجامعات تونسية وجزائرية ندوة تحت عنوان "أحداث ساقية سيدي يوسف عامل وحدة مغاربية"وذلك مساء اليوم الاربعاء 7 فيفري الجاري بفضاء المركّب الثقافي"الصحبي المسراطي"بالكاف وتنطلق الندوة وبعد استقبال الوفد الجزائري المشارك في أشغالها بمعبر الحدادة بساقية سيدي يوسف بكلمة السيد منور الورتاني والي الكاف فكلمة ممثّل القنصلية الجزائرية بالكاف فكلمة الدكتور عبد اللطيف عبيد الامين العام المساعد لجامعة الدول العربية فتقديم الندوة من قبل رئيس الجمعية المنظمة ثم يلقي الاستاذ الدكتور محمد العربي الزبيري وهو عضو اللجنة المركزية بحزب جبهة التحرير الوطني الجزائري محاضرة بعنوان"أحداث ساقية سيدي يوسف عامل وحدة مغاربية"وبعد حوار مفتوح ومطول بمشاركة نوعية لرجال الفكر والسياسة تقدّم مجموعة من التوصيات التاريخية.

نظمت صبيحة يوم 28 جانفي 2018 منظمة "الشباب ينتخب" بالتنسيق من منظمة فريقا للاستراتيجيات الورشة التدريبية لسفراء الديمقراطية المحلية حول اللامركزية والحكم المحلي أمنها ممثل عن منظمة الشباب ينتخب السيد فارس تاردي فبعد التعرف على الحضور قدم شبكة مفاهيم ومنها المواطنة واللامركزية واللامحورية والديمقراطية التشاركية والميزانية التشاركية والحوكمة المحلية عبر تحاور مباشر مع الحضور الذي قدم تفاسير وتصورات نظرا لمشاركاتهم في عدة مناشط مرتبطة بالمحطات الانتخابية الفارطة.

تنظّم الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد والتي يرأسها العميد شوقي الطبيب وبالتعاون مع كلية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس وبمدرج "عبد الفتاح عمر"بالكلية المذكورة مساء يوم 26 جانفي الجاري فعاليات ملتقى الحوكمة في دورته الثانية حيث يفتتح الملتقى بالكلمات الترحيبية لكل من السيدة نائلة شعبان عميدة الكلية والعميد شوقي الطبيب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد والسيد سليم خلبوس وزير التعليم العالي والبحث العلمي ليتم إثر ذلك إمضاء اتفاقية شراكة بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وكلية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس ثم تقدّم مجموعة من المداخلات حول دور المؤسسات والسّلط المختصّة في مكافحة الفساد وهي مداخلة للسادة نور الدين الزواليوكيل الرئيس الأول لدائرة المحاسبات وعضو سابق باللّجنة الوطنية لتقصّي الحقائق حول الرشوة والفساد وعلي قيقة وهو قاض مكلّف بمأمورية بديوان السيد وزير العدل وعبد الحكيم اليوسفي وهو نائب السيد وكيل الجمهورية لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي.

يشار الى ان مكافحة الفساد تعدّ أبرز أولويّات المرحلة في تونس حيث أنّها جاءت استجابة لعدّة مطالب داعية إلى نشر قيم النزاهة والشفافيّة والمحاسبة والحوكمة الرشيدة وقد تمّ في هذا الإطار بذل عديد الجهود منذ الثورة واتّخاذ عديد التّدابير سواء عى مستوى القواعد الموضوعية الرامية إلى إرساء مبادئ الحوكمة الرشيدة التي تمكّن من الوقاية من ممارسات الفساد وردعها أوعلى مستوى المؤسسات المكلّفة بتجسيد قواعد إرساء الأخلاقيات في الحياة السياسية، الإداريّة والاقتصاديّة ووعيا من الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بأنّ إعلان الحرب عى الفساد يستوجب تجنّد كل القوى وعلى رأسها الوسط الجامعي والأكاديمي بالإضافة إلى أهميّة الاستئناس بالبحث العلمي على مستوى فهم ظاهرة الفساد وصياغة الآليات الضروريّة لمكافحته كان لا بدّ من إرساء قنوات تبادل وتفاعل إيجابي مع الوسط الأكاديمي من خلال إبرام اتّفاقية تعاون وشراكة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالإضافة إلى إحداث مركز الدراسات والإعلام والتوثيق بالهيئة الذي يعمل عى دراسة ظاهرة الفساد وتفكيكها استئناسا بالتجارب المقارنة وفي هذا الإطار تتنزّل "ملتقيات الحوكمة " كإحدى همزات الوصل ونقاط الربط بين الجامعة التونسية وتحديدا كلية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس والهيئة الوطنيّة لمكافحة الفساد بهدف تمكين طلبة ماجستير الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد من الإطّلاع على جملة الأنشطة والمهام الموكولة إلى الهيئة وإلى كافة السّلط والمؤسسات المتدخّلة في المجال و سعيا نحو إدماجهم في المجهود الوطني والمسار التاريخي لمكافحة الفساد من خلال  تنظيم جلسات مفتوحة للحوار والتفاعل المباشر حول محاور يتمّ اختيارها بصفة تشاركيّة.

يذكر ان الدورة الأولى من ملتقيات الحوكمة تمحورت حول "المسار التاريخي لمكافحة الفساد في تونس "في حين  ستتناول الدورة الثانية"التقصّي في ملفّات الفساد والتحقيق فيها"وذلك على  مستوى الهياكل المختصّة من هيئة مكافحة الفساد وقضاء مالي وعدلي.
 

Template Settings

Color

For each color, the params below will be given default values
Yellow Green Blue Purple

Body

Background Color
Text Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction