تابعنا على فيسبوك

    الصحفيين التونسيين: نساند قناة نسمة ضد القرارات الجائرة من الهايكا الصحفيين التونسيين: نساند قناة نسمة ضد القرارات الجائرة من الهايكا

    الصحفيين التونسيين: نساند قناة نسمة ضد القرارات الجائرة من الهايكا

    By قسم التحرير / متابعات / تلفزيون / الأربعاء, 10 أكتوير 2018 14:31

    أعلن عدد كبير من الصحفيين التونسيين، خلال حضورهم اليوم الاربعاء 10 أكتوبر 2018، في التغطية الخاصة لقناة نسمة، إثر قرار الهايكا بتاريخ 5 أكتوبر 2018، بتخطئة القناة من جديد بمبلغ 50 ألف دينار وتهديدها بغلقها وبحجز تجهيزاتها بالقوة العامة وإيقاف بثها، عن تضامنهم المطلق مع القناة إزاء هذه الممارسات، التي تواصل الهايكا القيام بها تجاه القناة.

    وقالت لمياء المولدي مديرة موقع الأحداث، أن إجراءات الهايكا اليوم شبه مرتبكة، خاصة بعد تصريح أحد اعضائها، واصفة قراراتها بالضبابية، متسائلة عن الانتقائية في تطبيق الفصول، والتي شملت قناة نسمة دون سواها.

    وأوضح الصحفي عوض سلام، أن نسمة كوسيلة إعلام كبيرة وناجحة يحاول الجميع ضربها، مضيفا أنه في تونس مابعد الثورة نحتاج إلى وسائل الاعلام الناجحة، معتبرا أن المرحلة السياسية عجلت بمحاولة لتغيير موقع الاعلام في تونس من خلال استهداف أكبر مؤسسة اعلامية في تونس لتخويف بقية المؤسسات.

    وإستغربت ريم شاكر صحفية، تجريم تجربة نسمة ''صوت الجهات' وإجهاض التجربة، معتبرة أن بعض القوى السياسية خولت لنفسها استعمال الهايكا لضرب القناة، معلنة مساندتها للقناة إزاء هذا القرار الجائر.

    وأشارت الصحفية لطيفة اللطيفي، أن حرية التعبير من منجزات الثورة و قرار الهايكا باغلاق القناة خاطئ خاصة وأن اشعاعها تجاوز حتى حدود الوطن، مضيفة أن القرار يطرح عدة أسئلة.

    كما قالت الصحفية سامية الزواغي، أنه كان على على الهايكا التريث، مستنكرة غياب موقف لنقابة الصحفيين، معتبرة أن اتخاذ قرارات ضد برنامج ''خليل تونس'' وهو برنامج اجتماعي يهدف لمصلحة الشعب، هي قرارات يندى لها الجبين.

     

    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.