تابعنا على فيسبوك

    ﻧﺎﺋﺐ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﺑﺘﺴﺎﻡ ﺟﺒﺎﺑﻠﻲ: ﺍﻟﺘﻮﺍﻧﺴﺔ ﻓﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﺍﻟﻰ ﺑﺮﺍﻣﺞ ﻭﺍﻗﻌﻴﺔ ﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺘﺤﻘﻴﻖ ﻧﺎﺋﺐ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﺑﺘﺴﺎﻡ ﺟﺒﺎﺑﻠﻲ: ﺍﻟﺘﻮﺍﻧﺴﺔ ﻓﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﺍﻟﻰ ﺑﺮﺍﻣﺞ ﻭﺍﻗﻌﻴﺔ ﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺘﺤﻘﻴﻖ

    ﻧﺎﺋﺐ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﺑﺘﺴﺎﻡ ﺟﺒﺎﺑﻠﻲ: ﺍﻟﺘﻮﺍﻧﺴﺔ ﻓﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﺍﻟﻰ ﺑﺮﺍﻣﺞ ﻭﺍﻗﻌﻴﺔ ﻗﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺘﺤﻘﻴﻖ

    By سليم سعيد / ضيوف توانسة / الثلاثاء, 07 أيار 2019 11:38
    ضيفتي في حوار الصراحة لهذا اليوم عضو مجلس نواب الشعب عن كتلة الائتلاف الوطني وهي ايضا عضو مجلس وطني  لحزب "تحيا تونس"، هي  كذلك رئيسة مجموعة برلمانيون من أجل حقوق الإنسان، اردت من خلال هذه الاستضافة الحديث عن هذا الحزب الجديد والتعرف على اهم برامجه وافكاره التي يعرضها على التونسيين... ضيفتي هي الاستاذة ابتسام الجبابلي، ادعوكم اعزائي عزيزاتي الى متابعة اطوار هذا الحوار:
     
     
    * نائب الشعب ابتسام الجبابلي مساء النور.
     
    - مساء الخيرات سليم، مرحبا بك وبكل قرائك الافاضل وشكرا على هذه الدعوة...
     
     
    * ابتسام الجبابلي، حتى يتعرف عليك القراء في تونس وخارجها ماذا تقولين عن نفسك؟  
     
    - انا امرأة تونسية محامية وعضو مجلس نواب الشعب، متزوجة وأم لثلاثة أطفال، ناشطة حقوقية ورئيسة مجموعة برلمانيون من أجل حقوق الإنسان وهي مبادرة رائدة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان الهدف منها تطويع السياسات لخدمة الحقوق.
     
     
    * السيدة ابتسام جبابلي لو نتحدث عن نشاطك الحزبي قبل الالتحاق بنداء تونس ثم "تحيا تونس"؟
     
    - قبل الثورة، لم يكن لي نشاط سياسي... و مع إعلان مبادرة نداء تونس و بداية تكوينه كنت من الأوائل المساندين والناشطين في هياكله بولاية تونس، بمعنى آخر انطلقت تجربتي السياسية بعد الثورة...
     
     
    * ماهي اسباب انتقالك من حركة نداء تونس الى تحيا تونس؟
     
    - السبب  بكل وضوح هو أنني استنفذت جميع محاولات الاصلاح وبناء الثقة ودفع من لهم القرار للايمان بجيل جديد من السياسيين، اعتقد ان الأحزاب وان كانت تجارب أغلبها قصيرة في الزمن لكنها في حاجة إلى مراجعة فعلية لطريقة العمل صلبها... لان القيادات الشابة تحتاج إلى مناخ ثقة اولا كشرط للنجاح في العمل السياسي.
     
     
    *ماهي اهم  الافكار والبرامج التي يقترحها هذا  الحزب "تحيا تونس" الذي جلب انتباهك وعجل بانضمامك؟
     
    - وجود قيادات شابة تعمل في اطار الفكر التونسي الاصلاحي اضافة الى المنهج التشاركي في القرار والانفتاح وحسن الإصغاء للقواعد من أسس البناء السليم لتحيا تونس... التوانسة في حاجة إلى برامج واقعية قابلة للتحقيق وهذا ما سيعمل الحزب على طرحه خصوصا في المجالات الاقتصادية والاجتماعية مع الحفاظ على المكتسبات التي تحققت.
     
     
    * هل تعلمين ان المعلمين النواب لم يحصلوا على رواتبهم  ومحرومون من التغطية الصحية للشهر الثامن على التوالي؟
     
    - إشكالية المعلمين النواب حظيت بدعم ودفاع جميع نواب الشعب دون استثناء وهي في طريقها للحل بصفة جذرية وانا ادعو الى التعجيل بذلك... الاشكال في طريقه للحل بصفة نهائية ويجب ان يكون ذلك في اقرب الآجال.  واعتقد ان قطاع المدرسين النواب لابد أن يحظى بدعم كامل نظرا للظروف الاجتماعية الخاصة لأغلبهم وسأحرص على ذلك دون تأخير.
     
     
    * ماهي طموحاتك السياسية؟
     
    - ما أطمح له هو خدمة الناس والدفاع عنهم... اعرف مشاكلهم جيدا وأعيشها يوميا واسعى إلى حلّها بقدر ما تخولّه لي صفتي كنائب للشعب... مسكني في حي شعبي بولاية تونس و يسعدني أن اكون وجهة لكل من يسعى لإيصال صوته... هذا طموحي و غايتي العمل السياسي بمنطق و دوافع حقوقية.
     
     
    * كلمة الختام
     
    - انشاءالله شهر رمضان مبروك على كل التوانسة من الشمال إلى الجنوب وبالتوفيق والنجاح لأبنائنا التلاميذ والطلبة في الامتحانات وهم يستعدون لذلك. 
     
    كل المساندة والاحترام للقوات الحاملة للسلاح بجميع اسلاكها في دحر الإرهاب. ولنحافظ جميعا على بلادنا، شكرا لك يا سليم على هذا الحوار الراقي... تحياتي للقراء الكرام.
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.