تابعنا على فيسبوك

    تالة: متكوّنون من مركز التكوين والنهوض بالعمل المستقل يشاركون في تربّص بكندا تالة: متكوّنون من مركز التكوين والنهوض بالعمل المستقل يشاركون في تربّص بكندا

    تالة: متكوّنون من مركز التكوين والنهوض بالعمل المستقل يشاركون في تربّص بكندا

    By منصف كريمي / دنيا الاقتصاد / الثلاثاء, 23 جانفي 2018 16:58

    يعدّ مركز التكوين والنهوض بالعمل المستقلّ بتالة والذي يشرف على ادارته السيد حسن دريهمي من بين المؤسسات التكوينية التونسية المتميّزة والمتفاعلة مع محيطها التكويني والتشغيلي وهو مؤسسة تابعة بالاشراف الى وزارة التكوين المهني والتشغيل بعثت في أفريل 1997 على مساحة جملية تبلغ 4740 متر مربع ويضم 10 مكونين ومستشاري تدريب بطاقة استيعاب جملية تبلغ 200 متكوّن ويحتوي على مطعم يستوعب 100 شخص ويحتوي على 5 فضاءات تكوينية في الرخام،التغليف،النجارة،الكهرباء،الخياطة وقاعة اعلامية وقاعتي تدريس بما يوفّر للمتكونين تكوينا في التغليف والموبيليا والصقل والقصّ.

    وتركيب الأسلاك الكهربائية وبما يؤهلهم لبعث مشاريع واعدة وذات آفاق تشغيلية كما للمركز شراكات مع مراكز دولية مماثلة خوّلت لعدد من خرّيجيه وهم السيدة سهام سعدي وهي متخرجة في  اختصاص التغليف وأمين حافظي ونجيب سويبقي وسليم سالمي وخالد مديوني من اختصاص تغليف الآثاث للتحوّل قريبا الى كندا للمشاركة قريبا في تربّص تكويني بتأطير من المكوّنة ربح بولعابي بهدف اعدادهم للحياة المهنية وتأهيلهم لبعث مشاريع ذات صلة باختصاصاتهم التكوينية حيث يعمل المركز وفق مبدإ وشعار "حياة بلا عمل عبء لا يحتمل.

    ويشار الى ان المترشحون الذين ينهون السنة السابعة أساسي وبعد سنة واحدة من التكوين بالمركز المذكور يتحصلون على شهادة المهارة كما يتحصل المترشحون الذين ينهون السنة السابعة أساسي أو خرّيجو المدارس الاعدادية التقنية وبعد مدة تكوين تتراوح بين سنة وسنتين على شهادة الكفاءة المهنية.

    ويقوم نمط التكوين بهذه المؤسسة على التكوين بالتداول والتدريب المهني في اختصاصات مختلفة في كافة القطاعات المهنية وحسب طلب المؤسسات والمتدربين بهدف الحصول على شهادة في اثبات الكفاءة المهنية تمنح بعد اجراء اختبار مهني في القطاعات التي تتعلّق باختصاصات هذا المركز والذي يوفّر مجموعة من الحوافز المادية للاختصاصات ذات الاولوية ومن خلال مجانية الترسيم والاقامة والأكل والتمتّع بمنحة شهرية بـ60 دينارا مع التمتّع بزيّ التكوين.

    تجدر الاشارة الى ان هذا المركز يوفّر لمرتاديه من المتكونين والمتكونات تأطيرا نفسانيا ومتاعة لخريّجيه ومساعدتهم على الاندماج في سوق الشغل وهكذا ينصهر المركز في الدور الموكول له كرافعة لتطوير الموارد البشرية وتوفير خدمات ذات جودة تستجيب للمتطلبات الاقتصادية والاجتماعية للأشخاص والمؤسسات والجهات على النطاقين الداخلي والخارجي.


    منصف كريمي

    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.