تابعنا على فيسبوك

    
    قطاع الملابس المستعملة: ضرورة دعم الدور الاقتصادي والاجتماعي للقطاع قطاع الملابس المستعملة: ضرورة دعم الدور الاقتصادي والاجتماعي للقطاع

    قطاع الملابس المستعملة: ضرورة دعم الدور الاقتصادي والاجتماعي للقطاع

    By قسم التحرير / متابعات / دنيا الاقتصاد / الأربعاء, 18 أفريل 2018 10:21

    لقاء يوم الخميس 19 أفريل 2018 نزل المشتل ڤولدن  توليب تونس

    إضافة إلى  دوره الاقتصادي والاجتماعي الهام، شهد قطاع الملابس المستعملة في تونس على امتداد سنوات بعدا متناميا مع تزايد عدد العاملين في هذا المجال على الصعيد الصناعي والتجاري وفي مستوى التصدير أيضا.

    ويتواجد قطاع الملابس المستعملة على كامل تراب الجمهورية، وهو يلبي طلبات شرائح واسعة من التونسيين، وهكذا يتموقع كقطاع مكمل وعامل محفز للنشاط الصناعي والتجاري خاصة في مجال الملابس وقطاع النسيج.

    لكن التشريعات التونسية والأحكام والقوانين التي تضبط هذا النشاط لم تتطور منذ سنوات طويلة حتى لم تعد قادرة على احتواء متطلبات هذا القطاع الحيوي، وتقيد الناشطين فيه وهو ما يسبب لهم الكثير من التعقيدات وألحق  ضررا كبيرا بالقطاع في حين أن أصحاب المهنة ما انفكوا يطالبون بالعمل  في إطار الشفافية والإحترام الكامل للقانون.

    وفي هذا الإطار، ينظم المجمع المهني للملابس المستعملة بكونكت (CONECT) ملتقى الصناعيين وتجار الجملة وتجار التفصيل للملابس المستعملة وذلك يوم الخميس 19 أفريل 2018 انطلاقا من الثالثة بعد الزوال حتى السابعة مساء بنزل المشتل غولدن توليب بتونس العاصمة.

    وسيجتمع في هذا اللقاء عددا كبيرا من الصناعيين وتجار الملابس المستعملة من كل المناطق التونسية  بحضور مسؤولين و عدد ا من أعضاء مجلس نواب الشعب بهدف استعراض وضعية القطاع واقتراح التدابير القانونية والإدارية والتقنية التي يجب اتخاذها لتمكين القطاع من آداء دوره الاقتصادي والاجتماعي في ظروف ملائمة تميزها الشفافية والحوكمة الرشيدة.

     

    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.