تابعنا على فيسبوك

    
    القلق والتوتر عدوّا الرشاقة القلق والتوتر عدوّا الرشاقة

    القلق والتوتر عدوّا الرشاقة

    By متابعات / موضة وجمال / الجمعة, 24 كانون2/يناير 2020 12:24
    الأسباب النفسية الحادة هي السبب الأكبر في فشل الحمية الغذائية.
     
     
    أكد مختصون أن حالة الشخص النفسية تلعب دورا هاما في نجاح الريجيم وتساهم بشكل كبير في خسارة الوزن والتخلص من الدهون الزائدة، هذا فضلا عن دورها في دعم الجسم بالطاقة من أجل حرق السعرات الحرارية العالية.
     
    وقال المختصون “تتساءل كل امرأة عن سبب فشلها في إنقاص وزنها بعد اتباعها حمية غذائية قاسية، مما يسبب لها الشعور بالضيق والحزن والانزعاج”، ونبهوا إلى أن الأسباب النفسية الحادة هي السبب الأكبر في فشل الحمية الغذائية. ومن أبرز الأسباب النفسية المؤدية إلى فشل الريجيم شعور المرأة بالاكتئاب الحاد وتفضيل العزلة والوحدة، مما يؤثر على عمليات التمثيل الغذائي أو عمليات الأيض المسؤولة عن حرق الدهون والتخلص من السعرات الحرارية الزائدة بالجسم، وتنخفض سرعتها في الجسم بشكل كبير.
     
    كما أن مشاعر الحزن والضيق نتيجة التعرض للضغوط النفسية الحادة من الأسباب النفسية السيئة المرتبطة بفشل الريجيم لدى المرأة، ويتحول الأمر لديها إلى الشعور بتناول الأكل بشراهة، لأنها ترى أن تناول الطعام بالنسبة إليها ملاذ للراحة النفسية.
     
    ونبهوا إلى أنه كلما زاد الشعور بالقلق والتوتر النفسي لدى المرأة، كلما زاد لديها الإحساس بالجوع الشديد، وتزداد رغبتها بتناول السكريات والحلويات من أجل تحسين المزاج والتخلص من الطاقة السلبية التي تتعرض لها، ومن ثم يزداد الوزن لديها ويفشل الريجيم باعتبار أن التوتر والقلق هما عدوّا الرشاقة.
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.