تابعنا على فيسبوك

    دراسة: 250 شخصا فقدوا حياتهم بسبب "السيلفي" دراسة: 250 شخصا فقدوا حياتهم بسبب "السيلفي"

    دراسة: 250 شخصا فقدوا حياتهم بسبب "السيلفي"

    By قسم التحرير / متابعات / دراسات / الخميس, 04 أكتوير 2018 10:41

    أوصت دراسة حديثة حول ما يعرف بـ"صور السيلفي" بضرورة إصدار قانون يمنع من التقاط هذه الصور في بعض المناطق بعد النتائج التي توصلت إليها الدراسة والتي تشير إلى فقدان أكثر من 250 شخصا حياتهم بسبب محاولاتهم التقاط صورة "سيلفي" لافتة.

    وفي دراسة نشرت في مجلة "The Journal of Family Medicine and Primary Care journal"، ظهر مدى شغف مدمني مواقع التواصل الاجتماعي تحديدا لالتقاط صور شخصية "سيلفي" بطريقة لا تخلو من الإبهار لأصدقائهم ومعارفهم.

    وركزت الدراسة، التي أجريت في معهد الهند للعلوم الطبية، على الصور المنشورة في الفترة الواقعة بين العامين 2011-2017 ووجدت أن 259 شخصا لقوا حتفهم بسبب محاولة التقاط صور "سيلفي" لإشباع نهمهم لنيل الإعجابات على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

    حوادث الموت تلك كان لبعضها صدى واسع؛ ففي كندا لقي ثلاثة من "المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي" حتفهم إثر سقوطهم في نهر كانوا يحاولون أخذ صورة "سيلفي" بجانبه وجرفهم النهر إلى شلال أدى لغرقهم ووفاتهم.

    في حادثة أخرى في الهند لقي شخص مصرعه نهشا حتى الموت من قبل دب أراد الشخص أن يلتقط صورة "سيلفي" معه ويبدو أنه اقترب أكثر من اللازم من الدب المفترس! وأكدت الدراسة أن هذه المشكلة لا يمكن السكوت عنها، خصوصا وأنه لا بد من وجود حالات أخرى لأشخاص لقوا حتفهم بسبب صور "السيلفي" ولم يتم تسجيل حالاتهم.

    وتوصلت الدراسة أيضا إلى أن الهند تصدرت قائمة الدول التي شهدت أكثر حوادث الموت الناتج عن التقاط صور "السيلفي" تلتها روسيا ومن ثم الولايات المتحدة الأميركية وأخيرا الباكستان. كما وتبين أن متوسط أعمار ضحايا "السيلفي" كان حوالي 23 عاما.

    وقد أعارت الدراسة السبب بأن الهند تصدرت الدول في عدد حوادث الوفاة جراء التقاط صور "السيلفي" ووجدت بأن أحد التفسيرات قد يرجع لكون الهند نسبة الشباب عالية نسبيا في تلك الدولة، وبالتالي فإنهم يكونون أكثر عرضة لمثل هذه الحوادث.

    وفي استعراض لأسباب الوفاة لضحايا "السيلفي" تبين أنها أولا بسبب الغرق وثانيا بسبب التعرض للاصطدام بحافلة وثالثا كان السقوط المفاجئ.

    وهنا لا بد وأن نتساءل ما الطريقة التي يمكننا من خلالها حماية الشباب من الذهاب لالتقاط صورة "سيلفي" بجانب فوهة بركان أو أمام قطار متحرك؟ والإجابة التي اقترحتها تلك الدراسة كانت إنشاء مناطق معزولة عن صور "السيلفي" بحيث يتم منع مثل تلك الصور فيها.

    الدراسة تؤكد أن صور "السيلفي" بحد ذاتها ليست خطيرة إطلاقا، لكن الخطورة تأتي من تصرفات البشر المترافقة مع التقاط تلك النوعية من الصورة. وبالتالي يجب توعية الأطفال والشباب بالمخاطر التي يتعرضون لها عند التقاط صور "سيلفي" في أماكن خطرة وغير مألوفة، فقدر الإبهار الذي يسعى له المرء لا يجب أن يطغى على اهتمامه بالحفاظ على حياته.

     

    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.