تابعنا على فيسبوك

    ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنكليزي ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنكليزي

    ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنكليزي

    By متابعات / رياضة / الإثنين, 17 ديسمبر 2018 11:40
    مانشستر يونايتد تلقى خسارته الخامسة في الدوري هذا الموسم، مقابل الفوز في سبع مباريات والتعادل في خمس مباريات.
     
    لندن- استعاد فريق ليفربول صدارة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بتغلبه على ضيفه مانشستر يونايتد 3-1، خلال المباراة التي جمعتهما في الجولة السابعة عشرة من الدوري، والتي شهدت أيضا فوز ساوثهامبتون على مضيفه أرسنال وتشيلسي على مضيفه برايتون.
     
    وتقدم ليفربول بهدف سجله ساديو ماني، وتعادل جيسي لينغارد لمانشستر يونايتد، وأضاف شيردان شاكيري الهدف الثاني لفريق ليفربول، ثم سجل نفس اللاعب الهدف الثالث ورفع ليفربول رصيده إلى 45 نقطة، ليستعيد الصدارة التي فقدها، من مانشستر سيتي بعد فوزه على إيفرتون 3-1، وتوقف رصيد مانشستر يونايتد عند 26 نقطة في المركز السادس.
     
    وبهذا الفوز، حافظ ليفربول على سجله خاليا من الهزائم في الدوري هذا الموسم محققا انتصاره الرابع عشر في الدوري هذا الموسم مقابل التعادل في ثلاث مباريات. في المقابل، تلقى مانشستر يونايتد خسارته الخامسة في الدوري هذا الموسم، مقابل الفوز في سبع مباريات والتعادل في خمس مباريات.
     
    وفجّر فريق ساوثهامبتون مفاجأة من العيار الثقيل بتغلبه على ضيفه أرسنال 3-2، خلال المباراة التي جمعتهما في الجولة الـ17 من الدوري الإنكليزي الممتاز، والتي شهدت أيضا فوز تشيلسي على مضيفه برايتون 2-1.
     
    وتقدم ساوثهامبتون بهدف سجله داني إنغز في الدقيقة 20 وتعادل هنريك مخيتريان لأرسنال في الدقيقة 28، ثم أضاف إنغز الهدف الثاني لساوثهامبتون في الدقيقة 44، قبل أن يتعادل مخيتريان مرة أخرى لأرسنال في الدقيقة 53، إلا أن تشارلي أوستن سجل هدف الفوز لساوثهامبتون في الدقيقة 85.
     
    ورفع ساوثهامبتون رصيده إلى 12 نقطة في المركز السابع عشر بفارق الأهداف أمام بيرنلي، وتوقف رصيد أرسنال عند 34 نقطة في المركز الخامس. وتلقى أرسنال أول خسارة بعد 14 متتالية في الدوري دون هزيمة، وهي الهزيمة الثالثة له في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في عشر مباريات والتعادل في أربع. فيما حقق ساوثهامبتون أول انتصار له بعد أن فشل في تحقيق الفوز في آخر 12 مباراة، وهو الفوز الثاني لساوثهامبتون في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في تسع مباريات والتعادل في ست.
     
    وقال إنغز “نعرف الموقف الذي وضعنا فيه أنفسنا وبالتشكيلة التي لدينا فهذا ليس كافيا. لكن لو واصلنا الصمود والعمل القوي نستطيع قلب الأمور. هذا يظهر أننا نسير في الاتجاه الصحيح”. وقال أليكس أيوبي لاعب أرسنال إن فريقه لعب من دون تركيز ولم يدافع بشكل جماعي.
     
    وأضاف “نشعر بالغضب من توقف السجل الخالي من الهزيمة. حصلنا على فرص للفوز لكن يجب أن نشيد بأنفسنا بما فعلناه لتحقيق هذا السجل”.
     
     وفي المباراة الثانية، فاز تشيلسي على مضيفه برايتون 2-1. وأنهى تشيلسي الشوط الأول متقدما بهدفين نظيفين سجلهما بيدرو رودريغيز (دقيقة 17) وإيدين هازارد (دقيقة 33). وفي الشوط الثاني نجح برايتون في تقليص الفارق بهدف سجله سولومون مارش (دقيقة 66). ورفع تشيلسي رصيده إلى 37 نقطة في المركز الرابع، محققا انتصاره الحادي عشر في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في مباراتين والتعادل في أربع. فيما توقف رصيد برايتون عند 21 نقطة في المركز الثالث عشر، متلقيا هزيمته الثامنة في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في ست مباريات والتعادل في ثلاث.
     
    وقال هازارد بعد المباراة “كنا نعرف أننا بحاجة لتسجيل هدف ثالث لكن هذا لم يحدث واهتزت شباكنا. شعرنا بالضغط لكننا تحكمنا في المباراة جيدا”. وأضاف “نريد الصعود إلى قمة الدوري في نهاية الموسم. ندرك أن ليفربول ومانشستر سيتي من الفرق الجيدة ولا نريد أن تتسع الفجوة معهما”.
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.