تابعنا على فيسبوك

    

    المنتخب الوطني بتشكيلة من محترفيه في الخارج يحقق فوزا معنويا على نظيره العراقي

    By متابعات / رياضة / السبت, 08 حزيران/يونيو 2019 11:07
    وات - خرج المنتخب التونسي لكرة القدم بفوز معنوي ثمين 2-صفر من مباراته الدولية الودية مساء اليوم بملعب رادس مع نظيره العراقي في انطلاق المقابلات الودية التحضيرية استعدادا للمشاركة في كاس امم افريقيا لكرة القدم المقررة بمصر من 21 جوان الى 19 جويلية 2019 .
     
    وفي مباراة تجريبية لعناصر المنتخب خاصة مع وفرة اللاعبين الجدد الذين وجه اليهم الدعوة المدرب الان جيراس تم التعويل على تشكيلة مكونة من المحترفين خارج تونس بصفة كلية وشارك 17 لاعبا خلال كامل المباراة في توجه تجريبي بحت.
     
    ورغم ظهور بعض اللاعبين لاول مرة كاساسيين ضمن تشكيلة المنتخب التي عرفت تغييرات عديدة مقارنة بمباراتي المنتخب التونسي مع نظيره الايسواتيني ( 4-صفر ) يوم 23 مارس والجزائري ( صفر-1) يوم 26 من نفس الشهر فان اداء الفريق بدا مطمئنا وواعدا خاصة في الشوط الاول قبل اسبوعين من انطلاق نهائيات كاس امم فريقيا لكرة القدم.
     
    ونزل المنتخب التونسي ضاغطا وتوفق الهداف العائد وهبي الخزري الذي غاب عن مبارتي ايسواتيني ( تصفايت كان 2019 ) والجزائر وديا في مارس الماضي في افتتاح النتجية منذ د4 عندما تلقى كرة وصلته بعد تبادل ثنائي بين علي معلول وبسام الصرارفي.
     
    وبرز الظهيران محمد دراغر وعلي معلول بوجه متميز وساعدا كثيرا الخط الامامي من خلال صعودهما المستمر للمعاضدة الهجومية فيما بدا الخط الخلفي متماسكا حول ثنائي المحور ياسين مرياح وديلان براون.
     
    وبدا التنافس على اشده بين اللاعبين في مسار البحث عن ضمان مكان ضمن قائمة ال23 لاعبا التي ينتظر ان يعلنها المدرب الان جيراس وذلك قبل التحاق مجموعة اللاعبين المحليين بتحضيرات المنتخب التونسي واظهر منتخب العراق من جهته امكانايات فنية ملحوظة لكنه لم يتوفق في فرض طريقة لعبه امام حسن انتشار لاعبي المنتخب الوطني والصلابة الدفاعية لزملاء ياسين مرياح ما جعل بعض لاعبيه يختارون التصويب من بعد في عدة محالاوت حيث سدد مهند علي د18 كرة اصطدمت بالعارضة الافقية لمرمى بن مصطفى ثم نسج على منواله علاء عباس من خلال تصويب كرة قوية د22 ابعدها الحارس بن مصطفى الى ركنية .
     
    وفرض المنتخب الوطني سيطرة في الشوط الاول وتمكن بسام الصرارفي الذي نزل اساسيا من تسجيل الهدف الثاني 2-صفر بعد ان تلقى تمريرا جانبيا من فخرالدين بن يوسف الذي وصلته الكرة من تمريرة رشيقة ورائية باسفل القدم من يوسف المساكني د29 وعرف نسق اللعب تراجعا من جانب المنتخب التونسي في الشوط الثاني واختار المدرب الان جيراس اجراء عدة اختبارات للاعبين المدعويين الجدد والعائدين حيث اشرك الحارس معز حسن مكان بن مصطفى ورامي والبدوي مكان محمد دراغر الذي نجح في الاختبار باعتبار تحركه السريع ويقضته المستمرة دفاعا ونزعته الهجومية وسيكون منافسا بارز في خطته كما تم تشريك اللاعبين المدعويين الشبان على غرار اصيل الجزيري وادريس الميزوني ومارك اللمطي والزمزمي .
     
    ورغم الغييرات العديدة التي عرفها الفريق فان خبرة المنتخب ساعدته على احكام التصرف في مجرى اللعب الحفاظ على اسبقية هدفين احرزها في الشوط الاول وخرج بفوزمعنوي ثمين .
     
    وسيلاقي المنتخب التونسي يوم الثلاثاء 11 جوان في كرواتيا وديا منتخب كرواتيا ثم يوم 17 جوان في تونس مع بوروندي .
     
    ادار المباراة الحكم المصري حمد محمود عيد تشكيلتا المنتخبين تونس فاروق بن مصطفى ( عوضه معز حسن ) محمد دراغر ( عوضه رامي البدوي ) - ديلان براون - علي معلول عوضه ( معتز الزمزمي ) - ياسين مرياح - نادر الغندري - الياس السخيري عوضه ( مارك اللمطي) - يوسف المساكني - فخر الدين بن يوسف عوضه (ادريس ميزوني) - بسام الصرارفي ( عوضه اصيل الجزيري)- وهبي الخزري العراق بلال حسن هاشم / درغام اسماعيل / سعد ناطق / على خلف / سامح سعيد عوضه عدي شهاب / همام طارق عوضه هيثم جبار/ كرار نبيل / اتوان / جوسنين مرام عوضه مازن فياض / مهند علي عوضه حسين جاسم / علاء عباس عوضه ايمن حسين .
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.