تابعنا على فيسبوك

    
    تاس- مراقب مباراة الترجي والوداد يفجر مفاجأة مدوية بقضية نهائي 2019 تاس- مراقب مباراة الترجي والوداد يفجر مفاجأة مدوية بقضية نهائي 2019

    تاس- مراقب مباراة الترجي والوداد يفجر مفاجأة مدوية بقضية نهائي 2019

    By متابعات / رياضة / السبت, 30 أيار 2020 15:11
    فجر الموريتاني أحمد ولد يحيى، مراقب مباراة الوداد الرياضي والترجي التونسي، في إياب نهائي النسخة الماضية من مسابقة دوري أبطال أفريقيا خلال شهادته أمس الجمعة في الجلسة الأخيرة لمحكمة التحكيم الرياضي "تاس"، فيما يخص قضية نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد المغربي، بعدما قررت محكمة التحكيم الرياضي تأجيل البت في طعن نادي الوداد المغربي ضد كل من الترجي التونسي وقرار لجنة الطوارئ بالاتحاد الأفريقى، بعد الاستماع إلى جميع الشهود الذين تم استدعاؤهم للإدلاء بشهادتهم فيما يخص قضية نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد المغربي في النسخة الأخيرة 2019، وكشفت تقارير صحفية مغربية عن مفاجأة من العيار الثقيل في الشهادة التي أدلى بها أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" في محكمة التحكيم الرياضية "تاس".
     
    وقال موقع " le360 " المغربي، إن مراقب المباراة أكد خلال شهادته أمام المحكمة الرياضية أن الفريق "الأحمر" لم ينسحب من تلك المباراة التي باتت تعرف بنهائي "العار"، حسب وصف الموقع المغربي، وأقر يحيى خلال شهادته أمام محكمة التحكيم الدولية أن الوداد الرياضي لم ينسحب أمام الترجي التونسي، بسبب تقنية حكم الفيديو المساعد، وأن سبب إلغاء اللقاء جاء بطلب من أحمد أحمد رئيس الكاف.
     
    من جانبها قالت صحيفة "المنتخب" المغربية، إنه من المرجح بعد التداول في قضية الوداد والترجي أن يصدر القرار النهائى من المحكمة الرياضية الاثنين أو الثلاثاء المقبلين كأقصى تقدير للاطلاع على كل الشهادات التي قدمت في ملف الوداد.
     
    وكان موقع le360 المغربي أكد أن أحمد أحمد قال في شهادته أمام محكمة التحكيم الرياضية، إنه تعرض لتهديدات من قبل رئيس الترجي التونسي من أجل تتويج الأخير بلقب دوري أبطال أفريقيا وأن اتخاذه قرار أخر غير ذلك، سيتسبب في ثورة الجماهير التونسية في الملعب.
     
    كما أدلى حكم المباراة باكاري جاساما، بشهادته، وأكد على عدم انسحاب الوداد من المباراة، كما أن لاعبو الفريق المغربي طلبوا منه العودة لتقنية الفيديو "فار"، للتأكد من صحة الهدف الذي سجله وليد الكرتي قبل أن يتفاجأ بتعطل الجهاز.
     
    أدلى كونستان اوماروي نائب رئيس الكاف ورئيس الاتحاد الكونغولي، بشهادته هو الآخر، وأكد أن الترجي تعوّد على هذه الممارسات بملعبه وأن أحمد أحمد تعرض للتهديد.
     
    وكان الترجي قد توج بطلا لمسابقة دوري أبطال أفريقيا بعد قرارات تحكيمية مثيرة للجدل، رفض على إثرها الوداد استكمال المباراة، ولجأ الوداد للاستئناف على اعتبار أن قانون اللعبة يمنحه الحق في استئناف الحكم الصادر من لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الأفريقي لكرة القدم.
     
    شهدت المباراة قرارات تحكيمية مثيرة للجدل رفض على إثرها الوداد استكمال المباراة.
     
    وتوقفت المباراة التي جمعت الترجي والوداد على ملعب "رادس" في الدقيقة (61) لمطالبة لاعبي الوداد بالعودة إلى تقنية الفيديو للتأكد من صحة هدف سجله وليد الكرتي وألغاه الحكم بداعي التسلل، عندما كانت النتيجة (1-0) لصالح الترجي.
     
    وبعد 75 دقيقة من توقف المباراة، أطلق الحكم الجامبي باكاري جاساما صافرة النهاية، باعتبار الوداد منسحبا وأعلن فوز الترجي باللقب للموسم الثاني على التوالي.
     
    الدخول للتعليق
    • الأكثر قراءة
    • آخر الأخبار

    Please publish modules in offcanvas position.