تابعنا على فيسبوك

    

    جندوبة: الوالي ينفض الغبار عن مشروع قطب تكنولوجي معطّل منذ 2006

    By منصف كريمي / تكنولوجيا / الأربعاء, 03 نيسان/أبريل 2019 13:38
    تفاعلا مع الحراك الاحتجاجي لخيمة "جندوبة تريد تنمية حقيقية"المنتصبة منذ أكثر من شهر أمام مقرّ مركز ولاية جندوبة واعدادا لمسودّة المشاريع المقترحة للاعلان عنها ضمن مجلس وزاري مخصّص للجهة وباشراف رئيس الحكومة فتح والي جندوبة السيد علي المرموري الغرف السوداء حيث تركن المشاريع التنموية المعطّلة في الخفاء لينبش فيها حييث تم اكتشاف وجود أمر حكومي عدد 1220 صدر بالرائد الرسمي للبلاد التونسية في 2 ماي 2006 حول احداث وحدة تصرّف حسب الاهداف توكل لها مهمّة اعداد ترتيبات تركيز قطب تكنولوجي بجندوبة وبما يضبط تنظيمه وطرق تسييرها.
     
    وللغرض عقد السيد والي جندوبة مساء اليوم 2 أفريل الجاري جلسة عمل حول هذا المشروع المعطّل بهدف تحيينه واعادة الحياة إليه وبهدف ضمان النجاعة والجدوى والاسراع في الانجاز وجّه الوالي الدعوة السيد مهدي الكلاعي مدير المركب الصناعي والتكنولوجي بالكاف للاستئناس بهذه التجربة في اعداد مشروع القطب التكنولوجي والصناعي بجندوبة.
     
    وبعد استعراض فحوى ما جاء في الأمر الحكومي سالف الذكر من بنود تنظيم بعث هذا القطب استعرض المتدخلون وممثّلي المنظمات الوطنية للشغل والفلاحة والصناعة والتجارة بالجهة بعض الملامح التاريخية والخطوات الاولى البطيئة التي تم اجراؤها منذ صدور القرار سالف الذكر ذكّر السيد خالد العبيدي الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل ان المنظمة النقابية على المستوى الجهوي أعدّت منذ الثورة برنامجا جهويا للاستثمار ولكنه بقي تحت رفوف الادارات المعنية كما تم التذكير انه سبق تحويل وجهة القطب من صبغته التكنولوجية الى قطب خاص بالصناعات الغذائية وهو ما جعل المشروع يبقى طيّ النسيان.
     
    وبعد حوارات ثريّة وبنّاءة تقرر تحيين المشروع بتوجيه هذا القطب نحو تثمين الموارد الغابية والمائية والانشائية وفق خصوصيات الجهة وثراء مخزونها بما من شأنه استغلال هذه المواد ضمن البحث العلمي والاستثمار الصناعي والتحويلي لها وبما من شأنه أن يساهم في تحسين البنية الاساسية الصناعية والتكنولوجية لجهة وجلب الاستثمار لها والمساهمة في تنشيط الحياة الاقتصادية.
     
    وحرصا على تنظيم عملية بعث هذا القطب المختصّ في المواد الانشائية والغابية والمياه شدّد الوالي على ضرورة اعداد جذاذة واضحة ودقيقة لمتطلبات هذا المشروع لعرضها على وزارة الصناعة في جلسة رسمية تفضي الى تحيين الأمر الحكومي سالف الذكر وتحويل صبغة أكثر من هكتارا من الاراضي الدولية من فلاحية الى صناعية بمنطقة الارتياج بجندوبة الشمالية لفائدة بعث وتركيز هذا القطب الذي سيتكفّل المجلس الجهوي بجندوبة باجراءات فضّ اشكالياته العقارية والمالية وضمن شراكة بين القطاعين العام والخاص وبما يحقق الجدوى والمردودية الاقتصادية والتشغيلية لهذا المشروع الاستثماري الذي يظلّ نجاحه رهين توفير كما أكّد الوالي البنية الاساسية والفضاءات اللوجستية وتبسيط الاجراءات الادارية وربطه بالمناطق الصناعية بالجهة والقطب الجامعي وبحرص آهالي واطارات الجهة وتعاضد مجهوداتهم لانجاحه واعادة ولادته من جديد.
     
    منصف كريمي
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.