تابعنا على فيسبوك

    
    مسافرة ثملة تثير فزعاً في الجو بعد دعوتها ركاب الطائرة لممارسة الجنس مسافرة ثملة تثير فزعاً في الجو بعد دعوتها ركاب الطائرة لممارسة الجنس

    مسافرة ثملة تثير فزعاً في الجو بعد دعوتها ركاب الطائرة لممارسة الجنس

    By متابعات / عجائب وغرائب / الثلاثاء, 07 كانون2/يناير 2020 13:22
    اقتيدت مسافرة على متن الخطوط الجوية الإماراتية إلى السجن، بعدما أثارت حالة من الفزع بين الركاب على متن الطائرة على مدار أربع ساعات من زمن الرحلة.
     
    وفوجئ المسافرون على متن الرحلة بالراكبة الثملة تدعو الركاب الذكور إلى ممارسة الجنس معها على متن الطائرة، قبل أن تشرع في مهاجمة طاقم الطائرة حين حاولوا السيطرة عليها، خلال رحلة هياج امتدت لمدة أربع ساعات.
     
    وبدأت الراكبة البريطانية ديمي بيرتون (20 عامًا) بدعوة الذكور على متن الطائرة للانضمام إليها لممارسة الجنس معا، وهي في حالة سكر من جراء شربها النبيذ الأحمر قبل ركوب الطائرة، على متن  الرحلة التي استمرت ثماني ساعات من أبو ظبي إلى مانشستر. وهمت بمهاجمة طاقم طافم الطائرة حين حاولوا تهدئتها وطالبتهم بإنزال الطائرة.
     
    وحاول الموظفون على متن طيران الإمارات، وفق ما نقلته صحيفة الديلي ميل البريطانية، تهدئة بيرتون التي واصلت مقاومتهم وضربهم خلال صراع عنيف استغرق أربع ساعات من زمن الرحلة.
     
    واحتاج الأمر إلى ستة من أفراد الطاقم والركاب لكبح جماح الراكبة الثملة الهائجة، حتى نجحوا أخيرا في تقييدها، وتم القبض عليها عندما هبطت الطائرة بعد رحلة مسافتها 4500 ميل.
     
    وتعرض استشاري تخدير كان مسافرًا على متن الطائرة للعض في الكوع والصدر في رقبته أثناء مساعدته لكبح جماح بيرتون. وعلق أمام المحكمة بأنه لم يشهد مثل هذا السلوك العدواني من قبل.
     
    وتعرضت مضيفة للعض في الساعد والذقن، كما تعرض راكب آخر لإصابات في الأضلاع والوجه.
     
    وكانت بيرتون، من كارينغتون، بالقرب من مانشستر، عائدة إلى منزلها بعد رحلة استغرقت ثلاثة أشهر إلى أستراليا.
     
    وزعمت أمام محكمة مينشول ستريت كراون في مانشستر،  أنها كانت تشرب الخمر لأنها تخشى من الطيران.
     
    وقال محامي بيرتون: “إنها تشعر بالخجل الشديد من نفسها وبالندم.”
     
    وأوضح أنها ذهبت إلى أستراليا للابتعاد عن عائلتها التي تسيء معاملتها للغاية منذ سنواتها الأولى. “ولقد راجعت نفسها وقررت العودة إلى عائلتها، لكنها كانت تخشى من وصولها إلى المنزل وتخشى من أن تطير بمفردها أيضاً، فتناولت المزيد من الشراب.”
     
    وحكم على بيرتون بالسجن ست سنوات، وقال القاضي جون إدواردز: ‘كان سلوكك غير جيد وعنيف وتسببت في تهديد الركاب لفترة طويلة.”
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.