رغد صدام حسين تنشر فيديو من أرشيف أبيها الراحل يحمل رسالة مبطنة

رغد صدام حسين تنشر فيديو من أرشيف أبيها الراحل يحمل رسالة مبطنة رغد صدام حسين تنشر فيديو من أرشيف أبيها الراحل يحمل رسالة مبطنة

وجّهت رغد ابنة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، رسالة "مبطّنة" للقوات العراقية الحالية في البلاد عبر نشر فيديو لعرض عسكري مهيب للجيش العراقي، أثناء فترة حكم والدها، قبل الاحتلالين الأمريكي والإيراني.

وأرفقت رغد صدام حسين التسجيل المصوّر بتغريدة على حسابها في تويتر، اليوم، وكتبت فيها "تحية فخر واعتزاز لكل أبطال الجيش العراقي الباسل، الذين سطروا أروع ملاحم البطولة والتضحية في سبيل العراق".

ولفتت ابنة الرئيس الراحل إلى أن "أبطال" الجيش العراقي، "قدّموا أرواحهم فداء لكل معارك المصير التي خاضتها الأمة العربية وكانوا السد المنيع أمام السموم الصفراء التي اجتاحت وطننا بعد احتلال بغداد عام 2003".

الرسالة المبطّنة التي وجّهتها رغد صدام حسين من خلال فيديو العرض العسكري المهيب أثناء حكم والدها للعراق، تغمز من خلاله إلى حال الجيش العراقي الحالي الذي أصبح عبارة عن مجموعة ميليشيات تقودها إيران التي هيمنت على البلاد منذ الغزو الأمريكي عام 2003.

ودائماً ما تستعيد ابنة الرئيس العراقي الراحل أمجاد أبيها على المستويين السياسي والعسكري خلال حكمه للعراق، والذي أعقبه فترة "سوداء" تجلّت بالاحتلال الأمريكي للبلاد بمساندة إيران التي تمكّنت من الهيمنة على البلاد منذ ذلك الوقت وحوّلتها إلى مستنقع طائفي.

وكانت رغد صدام حسين أحيت الأسبوع الماضي الذكرى الـ (15) لإعدام والدها على يد القوات الأمريكية في نهاية كانون الأول عام 2006، في كلمة مسجلة على حسابها في "تويتر"، واعتبرت خلالها أن والدها "لا يحتاج إلى شهادة أحد وأن محبة الناس له ازدادت" بعد إعدامه على يد القوات الأمريكية، مضيفةً أن "بطولته ومقاومته للعدوّ واستشهاده مع أولاد العراقيين وأولاده خير دليل على ذلك".

وأُعدم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، قبل 15 عاماً ضمن محكمة خاصة أوجدتها الولايات المتحدة ومارست الضغوط على فريق الدفاع عن صدام حينها، بحسب المحامية "بشرى خليل"، التي قالت في وقت سابق إن واشنطن عملت على توجيه المحاكمة أمام المحكمة الخاصة، وإنها تعرضت لضغط كبير، وخشيت أن يتم تصفيتها من قبل الأمريكيين، خاصة أن العديد من المحامين قد تعرضوا للقتل وآخرهم كان "خميس عبيدي".

وبيّنت المحامية اللبنانية أنها طُرِدت عدة مرات من قاعة المحاكمة من قبل القاضي المسؤول، لكن في آخر مرة جاءها أحد العناصر الأمريكيين وطلب منها العودة إلى قاعة المحاكمة شريطة أن تلتزم الصمت كما فعل زملاؤها على حد قوله، موضحة أن الأمريكيين كانوا مسؤولين عن كل شيء وقاموا بتوجيه وإدارة المحاكمة.

 

 

 

اخر التغريدات

محمد دمق من اجمل المخرجين فكرا وعمقا يستعد لفيلم جديد. محمد دمق من اجمل https://t.co/iSh7cxFKYK
الأمنيون والعسكريون: لا هم متململون ولا مرتبكون.. فلا خوف عليهم ولاهم يحزنون. https://t.co/ihYCnKajYb
التحالف من أجل النادي الإفريقي يتضامن مع الهيئة المديرة من خلال رسالة العضو لطفي القلمامي. https://t.co/ytS7wIZbpY
Follow touwensa.com on Twitter

عجائب وغرائب

سيدة تضع 5 توائم بحالة جيدة في ولادة قيصرية

المؤرخ عبد الواحد المكني : سب الجلالة إختصاص تونسي يعود للقرن 19

امرأة تنكرت بزي رجل لمدة 36 عاماً لتربية إبنتها

"هالك الروسي" يسجل رقماً قياسياً جديداً بسحب 3 مروحيات

وفاة أكبر معمرة في إيطاليا

قوارض تتلف سيارة كهربائية في فرنسا

أغرب 4 عقوبات غربية على روسيا

تونس- مرحبا بكم في سوق شارع الحبيب بورقيبة

طفل يشلّ مدينة فرنسية بسلاح لعبة