تابعنا على فيسبوك

    

    بنبلة: الدورة السادسة للأيام الثقافية لفنون الفرجة وبرنامج خاص بعيد الثورة

    By منصف كريمي / مسرح / الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018 09:41
    لأن للفرجة فنون ولأن تنمية الذائقة الفنية والرؤية الابداعية للناشئة تعدّ هي الاخرى فنا مهمّا ونبيلا اختارت دار الثقافة ببنبلة والتي تشرف على ادارتها الاستاذة نبيلة سلامة الاشتغال على هذا الفن اعتبارا لدوره التربوي وذلك من خلال تخصيص محطة ثقافية قارّة وسنوية له وهي "الأيام الثقافية لفنون الفرجة "التي تبلغ نسختها السادسة لتنتظم يومي 19 و 20 ديسمبر الجاري بدار الثقافة وباشراف ودعم من المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية المنستير حيث يتضمّن برنامجها خلال اليوم الاول منها تقديم عرض مسرحي للشباب بعنوان "ممنوع التصوير" ومن انتاج شركة ميم جيم للانتاج الفني بالمنستير وعن نص و اخراج لبسام حمامة ليخصّص اليوم الثاني لعرض مسرحي للأطفال بعنوان "كن متميزا" من انتاج شركة مانيا للإنتاج والتوزيع الفني بباجة وعن نص واخراج  لبشير بوعلي و بمساعدة محمد العمدوني ثم تقديم عرض مسرحي للشباب بعنوان "نوامر" لشركة مانيا للإنتاج بباجة مانيا للإنتاج والتوزيع الفني بباجة.
     
    وبمناسبة الاحتفال بعيدي الثورة والشباب وبالتعاون مع مجموعة من المؤسسات التربوية ببنبلة وبالشراكة مع جمعية الرباط الفني بالمنستير ودار الشباب بالمكان تنظّم دار الثقافة من 4 الى 11 جانفي القادم تظاهرة ثقافية وطنية شبابية طفولية متنوعة تحت شعار"تونس وقادم الآيام"يتضمن برنامجها تنظيم مسابقة في التحرير للأطفال موضوعها "كيف تتمنّى أن تكون تونس في قادم الآيام؟"وأخرى في نفس الموضوع للشباب الى جانب مسابقتين في الرسم للاطفال والشباب موضوعهما "ارسم ما به تعبّر عن حبّك لتونس"وسيشرف على هذه المسابقات التي تنتظم بين فضاءي دار الثقافة ودار الشباب المنشطون والمربون آمال سالمي،ايناس بويحيى،مروى بن سالم،أنيس الشادلي وسيف الدين سلاّم وتختتم التظاهرة مساء يوم 11 جانفي القادم من دار الثقافة بعرض أوبيرات "تونس الحب"من إنتاج أشبال الرباط بالمنستير فتكريم نخبة من التلامذة المتميزين خلال الثلاثي الاول من هذه السنة الدراسية وتكريم نخبة من المناضلين والأمنيين المتقاعدين فتوزيع الجوائز على مختلف الفائزين في مسابقات هذه التظاهرة.
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.