تشرين1/أكتوير 05, 2022
 

 

 



التحالف من أجل النادي الافريقي يضع الاصبع على مكمن الداء... ومقترحاته يمكن أن تكون الدواء

By ابو غسان أيلول/سبتمبر 19, 2022 1019
التحالف من أجل النادي الافريقي يضع الاصبع على مكمن الداء... ومقترحاته يمكن أن تكون الدواء التحالف من أجل النادي الافريقي يضع الاصبع على مكمن الداء... ومقترحاته يمكن أن تكون الدواء

- خيبات متتاية

- اتخاذ قرارات بطرق رعوانية

- تحضيرات صيفية دون المأمول

- انسحاب مرير من الدور النصف النهائي امام النادي الصفاقسي

- هزيمة جديدة في مباراة ودية امام النجم الساحلي

توالت الضغوطات على الهيئة المديرة للنادي الافريقي من طرف الجماهير العريضة لمراجعة عديد الأمور خاصة الاختيارات الفنية و ملف الديون المتراكمة و رفع المنع من الانتداب وتدعيم الفريق بدماء جديدة والتفريط في بعض اللاعبين الغير قادرين على تقديم الاضافة.

الجميع مدرك بالظروف القاسية والارث الثقيل الذي ورثته الهيئة المديرة بسبب الوضعية المالية الحرجة لكن هذا لا يمنعها من المساءلة و تعديل اوتارها حتى يكون الفريق في مستوى انتظارات محبيه.

بيان التحالف من أجل النادي الافريقي جاء كصفارة انذار قبل سقوط الدار داعيا الهيئة المديرة الى اتخاذ قرارات المناسبة وحاسمة حتى وان كانت موجعة.

التحالف من اجل النادي الافريقي وأعضائه لا يفكرون في تسيير النادي بل الأنسب أن يبقى داعما للجمعية ماديا حيث ساهم بأكثر من مليار و 250 الف دينار في خزينة النادي كما لعب دورا بارزا في جميع اللطخات التي ساهم فيها الجمهور بمبالغ كبيرة، لكن اليوم لا ينتظر من الجمهور الغاصب أن يساهم بلطخة اخرى.

التحالف من أجل النادي الافريقي جعى الى توسيع الهيئة الحالية بوجوه قادرة على تقديم الاضافة و تشكيل إدارة فنية تعنى باختيار الإطار الفني و تكون مسؤولة امام الهيئة المديرة منعا لتداخل الأدوار و ابعادا لشبهة المحاباة في اتخاذ القرارات: والافريقي ولاّدة وكفاءاتها كثر.

هذه مطالب مشروعة طبعا مع احترام عمل الهيئة المنتخبة و اي تغيير لا يكون إلا عبر الصندوق في جلسة عامة بعد نهاية عهدة الهيئة الحالية منعا للارتجال و الفوضى.

الأزمة الحالية التي تعصف بالنادي الافريقي تحتاج الى ضخ دماء جديدة في الهيئة بتكليف لجان قادرة على جلب الأموال و عقود استشهار جديدة و لها قدرات تواصلية مع جميع الإطراف، طبعا في انتظار تعديل قانون الجمعيات المنتظر و الذي أعلن عنه وزير الرياضة مؤخرا حتى يسمح للجمعيات بالاستثمار و ممارسة الانشطة التجارية لدعم مواردها.

الرصيد البشري الحالي ضعيف لكن لا بد من تدعيم الإطار الفني المطالب بتطوير مستوى اللاعب المتوسط مثلما تظهر كفاءة الاب في تربية ابنه للصمود في معترك الحياة.

وربما يكون القرار الموجع الانسحاب من كأس الكنفدرالية الافريقية نظار لضعف الامكانيات المادية وعدم جاهزية الفريق لا فنيا ولا نفسانيا.

النادي الافريقي ليس نادي لقاء الاحباب والاصحاب والعائلة المقربة، بل هو مؤسسة ضاربة في القدم، 102 سنة من الانجازات والتتويجات وتكوين اجيال من خيرة ما انجبت البلاد، لا يمكن أن يعيش على بيع الفانيلات "المراول" التي يستفيد منها السماسرة أكثر من النادي.

لا بد من تكوين مجلس ادارة لتسيير النادي الافريقي.

 

اخر التغريدات

النادي الإفريقي: اليوم شد الرحال إلى الزنجبار .. وثلاثي يغيب عن الرحلة. يتحول النادي https://t.co/miOxuUx5GV
"الضرب" أغرب وسيلة لتكبير الثدي ورفع المؤخرة. اختصاصية مساج https://t.co/xuIv7FAjc2
أريانة : الحماية المدنية تنجح في توليد إمرأة و هي في طريقها الى المستشفى. https://t.co/t5SoPAGN7A
Follow touwensa.com on Twitter

عجائب وغرائب

«سبعيني متوفى» يكافح لإثبات وجوده على قيد الحياة!

بالصور : والي بن عروس يثير سخرية التونسيين

تاجر معروف خريج الاعلامية يتعرض الى ضغوطات غيرة من زملائه لانه ناجح

حلاق في المنزه السادس يطرد من عمله فيثور و يقوم ببعث مشروع حلاقة في اريانة

داعية سعودي يثير الجدل: الفخذ ليس عورة ..والستر لدى المرأة يختلف عن العورة

بعد ضجة هروبه خلسة الى صربيا العطار الشهير يعود للحانوت و يباشر عمله

اشترت منزلاً فوجدت نفسها مالكة لحيّ بالكامل!

اعتقال سيدة استدعت الشرطة 11 ألف مرة

التنكيل بوفد من وكالة الفضاء اليابانية بمطار قرطاج بسبب مجسم لقمر صناعي