تابعنا على فيسبوك

    
    عين دراهم: عودة الحياة لأعرق نزل في تونس واستثمارات سياحية واعدة بالجهة عين دراهم: عودة الحياة لأعرق نزل في تونس واستثمارات سياحية واعدة بالجهة

    عين دراهم: عودة الحياة لأعرق نزل في تونس واستثمارات سياحية واعدة بالجهة

    By منصف كريمي / دنيا السياحة / السبت, 18 أيلول/سبتمبر 2021 15:13
    يعدّ القطاع السياحي بولاية جندوبة من بين مؤثثي المشهد الاقتصادي والاجتماعي الجهوي اعتبارا لأهميته في الدورة التنموية واذ عرف القطاع بعض الاشكاليات منذ بداية الثورة لتتفاقم مع ما يعيشه العالم اليوم من وضع صحي بسبب تفشي فيروس "كوفيد 19" الا ان القطاع يبقى مهمّا في المجال الحيوي التنموي اذ تعاضدت مجهودات السلط لفضّ بعض اشكالياته العالقة وهو ما اعاد حيوية القطاع خاصة خلال صائفة هذه السنة الى جانب وضع برامج استشرافية مستقبلية للقطاع.
     
    وللوقوف على واقع القطاع وآفاقه التقينا عيسى مرواني المندوب الجهوي للسياحة بطبرقة - عين دراهم الذي أفادنا أنه في اطار الاستثمار السياحي بولاية جندوبة وضمن السعي الحثيث والحركة النشيطة التي تبذلها المندوبية الجهوية للسياحة بطبرقة لإيجاد مخرجات لوضعية النزل المغلقة قصد إعادة تهيئتها حتى تأخذ موقعها الأصلي في الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياحية تسجل الجهة منذ يوم 15 سبتمبر الجاري أشغال تهيئة نزل الفرنان المغلق منذ سنة 2003 والتابع الشركة السياحية الجديدة "الفرنان"و الكائن بمدينة عين دراهم وتعدّ هذه الوحدة الفندقية من أقدم نزل بالجهة حيث تم تشييدها سنة 1907 وستشمل الأشغال تهيئة 34 غرفة مزدوجة بطاقة إيواء 68 سرير ومسبح ومركز معالجة بالمياه العذبة وقاعة متعددة الإختصاصات مع محافظة البناية على طابعها المعماري ومن المنتظر أن تفتح للعموم بداية من 16 سبتمبر من السنة القادمة مع توفير 36 موطن شغل قار.
     
    ومن جهة أخرى افادنا المندوب الجهوي للسياحة ان القطاع السياحي بجهة طبرقة عين دراهم شهد خلال شهري جويلية وأوت لهذه  الصائفة حركية نشيطة وإنتعاشة ملحوظة على مستوى النشاط السياحي بأغلب المنشآت السياحية سواء كانت مؤسسات إيواء سياحي أو مطاعم سياحية أو مراكز تنشيطية ترفيهية وذلك بتوافد 32 ألف وافد على النزل وبتحقيق 86 ألف ليلة مقضاة كما سجلت نسبة الإشغال 32 %. 
     
    أما حصيلة الإحصائيات المحققة خلال 8 أشهر من السنة الحالية  أي من 1 جانفي وإلى غاية 31 أوت الماضي فكانت في مجملها طيبة مقارنة مع نفس الفترة من اللسنة المنقضية وذلك بتوافد 84 ألف وافد على النزل مقابل 68 ألف خلال نفس الفترة للسنة الماضية وبذلك سجّلنا زيادة بـ 16 ألف وافد على النزل أي بنسبة 23 % كما حققت الجهة 182 ألف ليلة مقضاة مقابل 147 ألف ليلة مقضاة خلال نفس الفترة للسنة الماضية وذلك بزيادة بـ35 ألف ليلة مقضاة أي بنسبة 23,2 % كما بلغت نسبة الإشغال خلال 8 أشهر من هذه السنة 25 % مقابل 22 % مع نفس الفترة للسنة الماضية أي هناك زيادة بـ3 نقاط .
     
    وبالنسبة للنشاط السياحي خلال الفترة المتبقية من السنة الحالية فمن المنتتظر أن تتواصل الحركية وإنتعاشة القطاع خاصة في مجال السياحة الرياضية بتوافد عديد الفرق للقيام بتربصات إستعداد لإنطلاق البطولة التونسية لكرة القدم والإقامة بالنزل على غرار الأولمبي الباجي بوفد يضم 35 شخص فترة التربص من 2 إلى 13 سبتمبر الجاري ونادي الرياضي حمام الإنف بوفد يضم 34 شخص فترة التربص من 5 إلى 17 سبتمبر الجاري و شبيبة القيروان بوفد 34 شخص خلال الفترة 13 إلى 24 سبتمبر الجاري و فريق جمعية جربة رياضية بوفد 36 شخص خلال الفترة من 17 إلى 29 سبتمبر الجاري و النادي الرياضي البنزرتي بوفد 38 شخص خلال الفترة من 11 إلى 23 سبتمبر الجاري وجمعية أريانة بوفد يضم 32 شخص خلال الفترة من 2 إلى 15 أكتوبر القادم.
     
    وأكّد محدثنا أنه في إطار تنويع المنتوج تحتضن مدينة طبرقة انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لبطولة تونس لرياضة القولف المنظمة من قبل الجامعة التونسية للقولف بملعب الصولجان بطبرقة المصنف من أحسن وأرقى الملاعب بمواصفات عالمية وذلك خلال الفترة الممتدة من 4 وإلى 7 نوفمبر القادم وذلك بحضور حوالي 100 مشارك.
     
    وأشار محدثنا الى ان سياحة الصولجان تعدّ رافدا قويا للقطاع وعنصرا مؤثرا في تنشيط الحركة واثراء العرض السياحي كما تمثل هذه التظاهرة محطة لدعم إشعاع الجهة والتسويق لصورتها كوجهة سياحية ذات مقومات هامة قادرة على جلب وإستقطاب السياح على مدار السنة.
     
    كما اعلن محدثنا انه يوم 26 سبتمبر الجاري ينطلق الموسم الصيد البري ليتواصل إلى 30 جانفي من السنة القادمة حيث تعدّ ممارسة الصيد السياحي للخنزير الوحشي بعين دراهم خاصة إحدى أهم الروافد السياحية ذات القيمة المضافة العالية اذ تستقطب نوعية جديدة من السياح ذوي القدرة الشرائية المرتفعة؟
     
    ومن المنتظر أن تشهد جهة عين دراهم حلول عدة مجموعات من الصيادين من فرنسا وبلجيكا وكذلك تونس لممارسة هواية الصيد السياحي للخنزير الوحشي بغابات وجبال المنطقة وستكون الإقامة بنزلي نور العين وريحانة بعين دراهم. 
     
     كما ان هناك منتوجات سياحية واعدة تكون عنصرا جذب للسياح في الفترة القادمة على غرار  السياحة البيئية و  الإيكولوجية و السياحة الإستشفائية وسياحة الملتقيات .
     
    وستشهد جهة طبرقة عين دراهم حركية هامة خلال العطل المدرسية والجامعية في عطلة الأسبوع الأول لشهر نوفمبر وعطلة الشتاء إبتداء من 19 ديسمبر القادم وتزامنا مع  إحتفالات رأس السنة الإدارية وإلى حدود  2 جانفي من السنة القادمة.
     
    واعتبر محدثنا ان "كل هذه المعطيات تجعلنا متفائلين بتحقيق موسم سياحي ناجح خصوصا انه تمت مراعاة الوضع الصحي بالبلاد بسبب تفشي "كوفيد19" وتم للغرض القيام بحملات تلقيح شملت عملة 24 وحدة إيواء سياحي مستغلة بجهة طبرقة عين دراهم حيث تم ومن جملة 1049 عامل تلقيح 222 عاملا بالجرعة الأولى وتلقى 699 عامل جرعتين من التلاقيح  اي ما نسبته 87,79 % من العملة الملقحين و128 من العملة غير الملقحين وبما نسبته 12,20  % كما تلقى وضمن 9 مطاعم سياحية مصنفة 66 عاملا التلاقيح منهم  33 عاملا تلقوا تلقيح الجرعة الأولى و24 عاملا  تلقوا الجرعتين ومن بين الـ9 وكالات أسفار تلقى  19 عاملا الجرعتين وبما نسبته 100./."
     
    كما اعتبر المندوب الجهوي للسياحة بالجهة ان مناطق عين دراهم بني مطير حمام بورقيبة عين سلطان والفائجة  تعدّ وجهة سياحية مميزة و متنوعة المنتوج اذ تمتلك كل المقومات لتجعل منها وجهة السياحة البديلة بصفة عامة والسياحة الإيكولوجية بصفة خاصة فهي تزخر بخصائص ومميزات ومدخرات سياحية وبيئية وإيكولوجية ثرية ومتنوعة تستقطب عديد الزوار للتمتع بالمناظر الطبيعية والمواقع الإيكولوجية وتعاطى نشاط المشي في المسالك الغابية المتعددة.
     
    وقال محدثنا انه حرصا على تثمين هذا المخزون تعمل وزارة الاشراف ومن خلالها المندوبية الجهوية والمتدخلين في القطاع على توفير كل الظروف الملائمة لدعم كل المبادرات والبرامج والمشاريع الهادفة لتطوير السياحة بهذه الجهة على غرار الإقامات الريفية والإستضافات العائلية والمخيمات السياحية الى جانب إدراج هذه المناطق الساحرة والخلابة ضمن المسالك السياحية المعتمدة من قبل وكالات الأسفار المبرمجة للقيام برحلات سياحية للجهة و في إطار الترويج لمختلف مكونات المنتوج السياحي بهذه الربوع يقوم الديوان الوطني للسياحة بإستضافة عدد من وكلاء أسفار وإعلاميين لتكون هذه الجهة نقطة قارة في البرنامج الذي يتم اعداده للوفود ذلك ان السياحة الإيكولوجية تعد نمطا من الأنماط السياحية الواعدة وتمثل عنصرا مهما في المنظومة السياحية اذ تساهم بشكل إيجابي في دعم الاقتصاد المحلي فهي تحافظ وتحترم الخصائص والمميزات الإيكولوجية للجهة فعين دراهم منطقة جبلية غابية حدودية وهي وجهة السياحة الخضراء ونموذجا للسياحة الإيكولوجية للجهة اذ تزخر بمخزون طبيعي ثري بيئيا وإيكولوجيا وصحيا ويعد دعامة وسندا قويا للمشهد السياحي حيث  يسهم في تنشيط الحركة وإثراء العرض السياحي.
     
    وتتميّز الجهة بمنتوج سياحي خصوصي ذي صلة بالسياحة الرياضية ومن خلال مجموعة من التربصات للفرق الرياضية من ذلك احتضان المركب الرياضي الدولي المريج بعين دراهم خلال شهري جويلية واوت لتربّص للمنتخب القطري لألعاب القوى لرياضة ذوي الإحتياجات الخاصة وذلك  في ظروف طيبة وأجواء مريحة  و بمشاركة 11 رياضي وإستعدادا لألعاب البارالمبية طوكيو اليابان مع الإقامة باحد نزل مدينة عين دراهم.
     
    وبشّر محدّثنا آهالي المنطقة وأحبّاء السياحة بالجهة أنه في إطار المشاريع المبرمجة والخاصة بقطاع النقل قرّر ديوان المعابر الحدودية بوزارة النقل تخصيص  إعتماد قدره 21 مليون دينار لتهيئة معبر ملولة بطبرقة وذلك ضمن  دراسة إستراتيجية لتطوير كل المعابر على المستوى الوطني كما ان الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية حاليا هي في طور القيام بدراسة لإعادة تشغيل الخط الحديدي رقم 2 الرابط بين بنزرت وطبرقة عبر ماطر بكلفة جملية قدرها 661 مليون دينار كما تم مؤخرا الإذن لإقليم الشركة الوطنية لإستغلال وتوزيع المياه بالشروع في أشغال ربط المعبر الحدودي الجليل بالماء الصالح للشرب خلال الأسبوع القادم الى جانب اشتغال كل من الشركة التونسية للكهرباء والغاز والوكالة الفنية للنقل البري حاليا على ملف  مسار أنبوب الغاز وبناء مركز الفحص الفني للعربات بطبرقة الى جانب وجود افاق واعدة لمشروع تزويد ولاية جندوبة بالغاز الطبيعي و هو الان بصدد الدراسة.
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.