اختر لغتك

 
تحدٍ تكنولوجي: الصين تسبق التوقعات بعامين مع إطلاق خدمة إنترنت الجيل القادم بسرعة فائقة وشبكة مبتكرة تربط بين بكين والمناطق الجنوبية

تحدٍ تكنولوجي: الصين تسبق التوقعات مع إطلاق خدمة إنترنت الجيل القادم بسرعة فائقة وشبكة مبتكرة تربط بين بكين والمناطق الجنوبية

في خطوة هائلة نحو مستقبل الاتصالات، أعلنت الصين إطلاق أول خدمة إنترنت من الجيل القادم في العالم، حيث تبلغ سرعتها الرهيبة 1.2 تيرابت في الثانية، وهي أكثر من 10 مرات أسرع من التكنولوجيا الحالية، وذلك قبل عامين من التوقعات العالمية.

قامت شركة "هواوي تكنولوجيز" بالتعاون مع "تشاينا موبايل المحدودة" بإنشاء شبكة إنترنت تمتد على مسافة 3000 كيلومتر، تربط بين بكين ومناطق الجنوب، باستخدام أحدث التكنولوجيا المتاحة لديها، مما أدى إلى توفير سرعات اتصال غير مسبوقة.

وأوضحت الشركتان أنهما تعاونتا مع جامعة "تسينغهوا" وشركة الأبحاث "سيرنيت دوت كوم" لبناء شبكة إنترنت فريدة من نوعها في العالم، تمكنت من تحقيق اتصال "مستقر وموثوق" بسرعة 1.2 تيرابت في الثانية، وهو رقم يتفوق بشكل ملحوظ على سرعات الإنترنت المتداولة حول العالم.

بدأت التجارب على هذه الشبكة الجديدة في 31 يوليو الماضي، حسبما أعلنت الجامعة، وقد نجحت بنجاح في اختبارات متعددة.

تعتبر هذه الشبكة الرئيسية للجيل القادم من التكنولوجيا الإنترنت فائقة السرعة إنجازًا تقنيًا هائلاً ضمن المشروع الوطني لتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا الإنترنت في المستقبل.

وفي تصنيف جامعة تسينغهوا، يُعد هذا المشروع الأول من نوعه على مستوى العالم، مع تأكيد أنه يعتمد بشكل كامل على التكنولوجيا المحلية.

وأكد تقرير نشرته وكالة "بلومبرغ" أن وكالة الأنباء الرسمية الصينية "شينخوا" أوضحت أن هذه الشبكة الجديدة تعتمد على تقنيات أساسية محلية الصنع.

Please publish modules in offcanvas position.